فوريو لايك للتقنية فوريو لايك للتقنية
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

ايفون 8 iPhone قد يأتي بتقنية التعرف على الوجه والعين


وتتوالى التسريبات حول الإصدار القادم من الآيفون iPhone 8 المنتظر قدومه الخريف القادم،  تناولت التسريبات السابقة التغييرات المحتملة من حيث تصميم الهاتف والشاشة، أما اليوم فالحديث هنا عن تقنيات جديدة مثل التعرف على الأوجه وقزحية العين!

Identify the faceted eye and iris in iPhone 8
ايفون 8 iPhone قد يأتي بتقنية التعرف على الوجه والعين

تفيد التقارير من موقع Apple Insider أن شركة آبل تنوي إضافة تقنية التعرف على الوجه والقزحية وذلك عن طريق مستشعر يستخدم الليزر وآخر يستخدم الأشعة تحت الحمراء بجانب الكاميرا الأمامية في الهاتف.

ما الفائدة من هذه التقنيات؟

هذه التقنيات مفيدة جدا، وليست فقط لمجرد الدعاية وجذب المستخدمين لشراء الهاتف، فإن صحت هذه التسريبات، فقد تتخلى آبل عن مستشعر البصمات وتستبدله بتقنية التعرف على الوجه وقزحية العين، خاصة مع توالي الشائعات التي ترجح أن آبل تعتزم إطلاق iPhone 8 بشاشة بكامل واجهة الهاتف، وهو ما يعني إزالة زر الهوم Home من واجهة الهاتف.

كما أن هناك احتمال آخر يقول أن آبل ستٌبقي على مستشعر البصمات من خلال دمجه في الشاشة أو نقله في ظهر الهاتف، بالإضافة إلى تقنيات التعرف على الوجه والقزحية، حيث تقوم آبل بالجمع بين التقنيتين وإضافة خاصية التحقق على خطوتين two-step verification، والتي ستقوم بالتحقق من هوية المستخدم عبر مستشعر البصمات أولاً ثم عبر الوجه أو العين ثانياً لزيادة مستوى الأمان.

ليس هدف الأمن والحماية فقط هو الدافع وراء دمج ميزة معقدة كتلك في هواتف آبل، فتقنية التعرف على الوجه قد تساعد آبل في زيادة قدرات كاميرا الهاتف، وإضافة مزايا الواقع المعزز، والتحكم في الهاتف عبر الإيماءات.

شركة آبل هي أول الشركات التي أطلقت هاتف مع مستشعر بصمات مع آيفون 5 إس، أما سامسونج فهي أول من استخدمت مستشعر القزحية Iris Scanner مع هاتف Galaxy Note 7 الذي تم سحبه من الأسواق مؤخراً، كما أن هناك شركات أخرى مثل ZTE تستخدم الصوت أيضاً إضافة إلى مستشعر البصمات والقزحية في التحقق من هوية المستخدم.

بالإضافة إلى هذا هناك شائعات سابقة حول تصميم هاتف iPhone 8 تفيد أن الهاتف سيأتي بتعديل شامل في التصميم،  حيث تنوي أبل استخدام الزجاج بدلاً من المعدن في تصميم الآيفون 8، وجعل الشاشة تأخذ حيز أكبر من واجهة الهاتف الأمامية مع تقليل الحواف لأقل درجة ممكنة، كذلك استخدام شاشات OLED بدلاً من شاشات الـ LCD المعتادة.





التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

فوريو لايك للتقنية

2017